تأهل الاهلي الي جانب الغرافة والريان عن المجموعة الاولي للمرحلة الحاسمة علي لقب دوري اليد وذلك بعد الفوز الهام للاهلي امس علي حساب قطر بنتيجة 32 / 30 في ختام مباريات المرحلة الاولي في المباراة التي جمعتها علي صالة دحيل حيث رفع الاهلي بهذا الفوز رصيده الي 11 نقطة فيما ودع قطر المنافسة ويلعب ضمن المجموعة الترتيبية في المرحلة الثانية ..

ومع بداية المباراة أظهر قطر ندية واضحة منذ الدقائق الاولى وأكد رغبته في تقديم عرض قوي وفي المقابل ظهر التوتر على لاعبي الا÷لي بحكم حاجتهم للفوز من اجل التاهل خاصة وان الغرافة ضاعف الضغوط عليهم بحجز البطاقة التأهيلية الثانية عن هذه المجموعة وظهر التكافئ واضحا بين الفريقين مع اسبقية للأهلي ترجمها بأسبقية هدفين اثر مرور 10 دقائق 7/5 ولكن في الدقائق الموالية عاد قطر بقوة وعدل النتيجة 7/7 قبل ان يأخذ الفارق 8/7 ثم 9/8..

وبقي فارق الهدفين حاضرا في الدقائق الموالية مما اجبر الزوابي مدرب الاهلي على طلب وقت مستقطع في الدقيقة 16 ليوجه تعليماته للاعبين بضرورة التركيز اكثر في بناء الهجمة وتنويع اللعب وهو ما كان له فائدة حيث تمكن الفريق من التعديل 11/11 عند الدقيقة 20 غير ان تلك الإستفاقة لم تدم طويلا حيث رفع قطر الفارق إلى 3 اهداف 17/14 في الدقيقة 26 بعد اخطاء كثيرة للأهلي وحافظ على ذلك الفارق 18 لينهي الشوط الأول متقدما 19/16.

وفي الشوط الثاني ظهر الأهلي بصورة مغايرة وكان واضحا عليه رغبة التعويض ولعل التركيز الذي افتقده في الشوط الاول كان من بين العوامل التي رجحت كفته مع انطلاق الشوط الثاني حيث تمكن من التعديل 21/21 بحلول الدقيقة 7 ثم اخذ اول فارق في الدقيقة 11 وصارت النتيجة 23/22 وكان للحارس سيد صادق دور كبير بتألقه في صد كرتين ليمنح زملاءه فرصة رفع الفارق إلى ثلاثة اهداف 25/22  .

وتواصلت التقلبات في هذه المباراة اثر محاولات قطر للعودة  30/29 في الدقيقة 26 بعد ان نجح في الإستفادة من الاخطاء الفردية لبرتران دانييل ونجم الدين الطرهوني لاعبا الاهلي لتصبح النتيجة 31/30 قبل دقيقة ونصف عن النهاية ليأخذ حافظ الزوابي وقتا مستقطعا من اجل الإستفادة من الهجمة التي يمتلكها فريقه وتسجيل هدف الفوز وبالفعل نجح محمد حافظ في التسجيل ليفوز الاهلي  32/30.